الأخبار

لهذه الأسباب العمد يسابقون الزمن للتخلص من الأعلاف

في البداية كان الحصول على كمية ضئيلة من الأعلاف المدعومة من قبل الحكومة يتطلب من المنمي العمل على جبهات متعددة . كالوساطة والطابور وتحمل الأشعة الحارقة للشمس والعطش والجوع وغالبا ما تنتهي العملية قبل أن يأتي الدور على هذا المسكين . ليكرر نفس العملية في اليوم الموالي .
لاحظنا في موقع كيفه ميديا بان عمد الريف يسابقون الزمن حاليا للتخلص من هذه الأعلاف وإفراغ المخازن . فلم يعد الحصول على الأعلاف يتطلب من المنمي سوى التقدم لطلبها .
طبعا السبب وراء ذلك لايعود إلى خدمة المواطن وتسهيل حصوله على حقه من قبل هؤلاء العمد . لكن السبب الحقيقي هو الظروف المناخية وبداية التساقطات المطرية . وهو ماجعل العمد يسارعون للتخلص من هذه الأعلاف قبل أن يستغني عنها المنمون .
على مدى الأيام الماضية كانت أبواب هذه المخازن مفتوحة وكانت عملية البيع تتم يوميا بعد أن كانت أسبوعية أوبعد عدة اسابيع كما حصل على مستوى بعض تلك البلديات

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق