الأخبار

هؤلاء تآمروا على مدينة كيفه

رأي حر. لمدير موقع كيفه ميديا

يمر  علينا عيد الأضحى اليوم  و مدينتنا  تعاني  من إنعدام  البنى التحتية  الضرورية  و تأتي  التساقطات  المطرية الأخيرة  لتكشف  و تفضح سنوات  بل عقود  من الفساد و الإهمال و التلاعب والنهب المنظم  الذي تشترك وتنسجم  فيه مصالح  القائمين على تنمية المدينة  كما يفترض ذلك ( السلطات الجهوية و العمد و الفاعلين الميدانيين ومنظمات المجتمع المدني  ) هذه  المجموعات ظلت تعمل في مايشبه مافيا لصوص يتغاضى  بعضهم  عن  فساد  الآخر   ليحصل على حصته .
ولاة و حكام و عمد تعاقبوا على تسيير شؤون المدينة إمتلأت جيوبهم من أموال كان يفترض أن توجه إلى الصالح العام و البنى التحتية .
الإعلام الذي يفترض أن يلعب دور المراقب والكاشف للخروقات كان له نصيب من هذا  الفساد و نسج علاقات  مصلحة  بمختلف  هذه  الأطراف .
النتيجة  مدينة شبه منكوبة تعاني عديد  الويلات و إنعدام  للبنى التحتية .
لو  أن ثلث ماتم  توجيهه  لتنمية  المدينة وجد طريقه إلى  ماخصص له  لكانت  مدينة  كيفه اليوم مختلفة تماما عن ماهي عليه .
فهل سيستمر عمل المافيا ؟ أم أن المحاسبة والرقابة ستطال الولايات الداخلية ومن ضمنها ولاية لعصابة ؟ خاصة بعد سعي هذا النظام إلى كشف المستور من الفساد وتسليط الضوء على مصاصي الدماء .
مدينة  كيفة  اليوم  شبه  منكوبة جراء  الفساد  و التآمر  المتعدد الأطراف

كيفه ميديا .

الحسن ولد سيد عايش

المدير الناشر  لموقع  كيفه  ميديا

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق