الأخبار

كيفه : رأي الشارع حول القضايا الراهنة

وكالة كيفه ميديا تستطلع الشارع في كيفه



بكثير  من  الإهتمام  يتابع  الرأي  العام  في  مدينة كيفه  الخطوات  المفاجأة  و المتسارعة  من  قبيل إستدعاء  شرطة  الجرائم  الاقتصادية  لبعض  الوزراء و المسؤولين عن  تسيير الشأن العام  أثناء  العشرية الأخيرة  إضافة  إلى  التطورات  المرتبطة  بتوجه بعض فلول  النظام  السابق  إلى  حزب  الوحدوي  .

هذا  الحزب  الذي  ظهر  الرئيس  السابق  ولد عبد العزيز أ مام  بنايته  الشاهقة  بعد  غياب  و  توار  عن الأنظار  دام  عدة  أشهر .
بالإضافة  إلى  ماقامت  به  الحكومة  من  إغلاق  لمقر الحزب  المذكور  و  إستدعاء  الموثق  الذي  يقال  بأنه وثق  الوثيقة  التى  إنتقلت  بموجبها  الأمانة  العامة للحزب  إلى الوزير  السابق  سيدنا عالي ولد محمد خونه .

كيف نظر الشارع في كيفه إلى تداعيات هتان القضيتان :
1_ الملاحقة القضائية لبعض المسؤولين السابقين .
2_ إغلاق مقر حزب الوحدوي .

* بخصوص النقطة الأولى ( ملف التحقيقات ) هناك شبه  إجماع  يتمحور  حول  مشروعية  هذه  القضية وضرورة  مسائلة و محاكمة و سجن و إسترجاع الأموال  العمومية  بفعل حاجة  الشعب  الماسة  لكل درهم  من  أمواله  .
* أما  بخصوص  النقطة  الثانية  ( إغلاق الحزب ) فكانت  محل  إدانة  و رفض من الشارع  هنا . ويعود ذلك  إلى  تخوش  المواطنين  من  كل  ما  من  شأنه المساس  من حرياتهم  القانونية  كالإنتماء  إلى الأحزاب  و النقابات  و تنظيمات  المجتمع  المدني الأخرى .
إذا كان  لهذا  الحزب  مشاكل  مع  وزارة  الداخلية لماذا  لاتظهر  هذه  المشاكل  قبل  إنضمام  مجموعة من  المواطنين  الموريتانيين  إليه  ؟
كان  هذا  أبرز  مارصده  موقع  كيفه ميديا  وهو يستطلع  آراء  الشارع  في  مدينة كيفه .
كيفه ميديا

المدير الناشر لموقع كيفه ميديا .
الحسن ولد سيدعايش
رقم الهاتف 36167086

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق