الأخبار

وزير التهذيب يزور بعض المدارس ويصرح

كيفه ميديا

Www.kiffamedia.com

قال وزير التهذيب الوطني والتكوين التقني والإصلاح محمد ماء العينين ولد أييه إن قطاعه يدرك صعوبة الظرف التي تستأنف فيه الدراسة في البلاد، بعد توقفها لعدة أشهر، مردفا أنهم اتخذوا كل الإجراءات اللازمة للتعامل مع أي طارئ حتى لا يؤثر على الدرسة.

 

وأضاف ولد أييه في تصريح للإعلاميين بعيد اختتام جولة له صباح اليوم في عدة مؤسسات تعليمية بولايات نواكشوط أن الظرف الذي استؤنفت فيه الدراسة يتسم بمعطيين لا بد من الانتباه لهما، الأول وجود فيروس كورونا، والثاني موسم الأمطار.

 

وطمأن الوزير أولياء التلاميذ بأن الوزارة شكلت فريق عمل خاص مهمته متابعة ورصد أي طارئ على عموم التراب الوطني والتعامل معه بما يلزم بالتعاون مع السلطات المعنية من أجل توفير التعليم للجميع في ظروف مناسبة.

 

وحث ولد أييه الطواقم التربوية على مضاعفة الجهود والتحلي بأعلى درجات اليقظة وتطبيق الإجراءات الصحية المحددة حتى نتجاوز هذا الظرف بإذن الله.

 

وأكد أن الوزارة اتخذت كل الإجراءات التي تضمن عودة آمنة للتلاميذ إلى مقاعد الدراسة.

 

وزار الوزير خلال جولته اليوم مدرسة ابتدائية في مقاطعة الرياض بولاية نواكشوط الجنوبية، وإعدادية بمقاطعة تيارت بولاية نواكشوط الشمالية، ومعهدا للتكوين المهني في لكصر بولاية نواكشوط الغربية.

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق