الأخبار

كيفه/ تفاصيل عن أهم مشروع تنموي في تاريخ الولاية

 

Www.kiffamedia.com

قد حرصنا في وكالة كيفه ميديا على حضور  الاجتماع المطول الذي إمتد لساعات بين بعثة من مندوبية تآزر والسلطات الجهوية في الولاية .

مندوبية تآزر كانت ممثلة بمنسق برنامج ” داري ” السيد عبد القادر ولد محمد ولد أسليمان وهو البرنامج الذي تموله المندوبية ويستهدف بناء سكن إجتماعي للأسر الأكثر فقرا وهشاشة .

مدينة كيفه ستستفيد من بناء 600 وحدة سكن إجتماعي وهو أهم مشروع في الولاية منذ الإستقلال وتستفيد منه الأسر الأكثر فقرا . 

المستفيدون حسب منسق برنامج “داري ” معروفون مسبقا بناء على إحصاء 2013 الذي شهدته المدينة .

العمدة جمال ولد كبود رفض رفضا شديدا هذا الاقتراح واستطاع بعد هجوم شرس وانتقاد شديد لتدخلات البرنامج استطاع العمدة إقناع المنسق بلائحة أعدتها البلدية الصيف الماضي .

لقد كان العمدة صادقا فإحصاء 2013 مضى عليه زمنا طويلا وتبدلت أحوال الناس بعده فقرا وغنا .

وربما أيضا للعمدة أهداف أخرى كإدراج مقربين منه في اللائحة فهو في النهاية ناشط سياسي ومن أبناء المدينة ومن الصعب أن يكون موضوعيا .

وفي ما يخص معايير الإستفادة من البرنامج فقد حددت تآزر الشروط التالية :

– أسرة فقيرة . الفقر البين الواضح للعيان 

– أن يكون سكن الأسرة بسيطا مثل ( أمبار ) 

– أن تكون للأسرة وثيقة ملكية رسمية للقطعة الأرضية 

تدخل الحاكم وأعترض على بعض هذه الشروط وبين الحالة السائدة في المدينة وقد أبدت البعثة مرونة وتنازلت عن بعض شروطها 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق