الأخبار

كيفه / ثانوية أغورط تستفيد من بعض الخيام لحل مشكل الإكتظاظ ونقص الحجرات

Www.kiffamedia.com

في بلدية أغورط ذات الكثافة السكانية العالية توجد ثانوية واحدة يتوافد إليها التلاميذ من كل حدب وصوب بعض هؤلاء التلاميذ قادمون من مناطق في أفله كما هو حال قرية أم لمحار الكبيرة التابعة لمقاطعة تامشكط بالحوض الغربي .

مدن كبرى على طريق الأمل من مدينة لخذيرات شرقا وحتى مدينة الرشيد غربا . ثانوية واحدة يتواجد بها جميع أبناء هذه المدن والقرى والمناطق النائية .

تعاني هذه الثانوية من نقص كبير في الأبنية والحجرات وهو ما جعل مدير الثانوية السيد السالم ولد عيسى  يبذل جهودا جبارة لسد النقص الحاصل في الحجرات الدراسية فتارة يستغل أبنية تابعة للمدرسة الابتدائية المجاورة وتارة أخرى يلجأ إلى تأجير منازل تعود للمواطنين .

استفادت الثانوية من خيام قدمتها وزارة التهذيب ويبدو أن مصدرها منظمة اليونيسف . قد تساهم هذه الخيام مؤقتا في حل مشكل الاكتظاظ ونقص الفصول .

لكنها طبعا تبقى حلولا مؤقتة في انتظار الحل النهائي وهو حصول ثانوية أغورط الريفية على فصول وأبنية وحجرات دراسية . ويبقى واجب أطر ووجهاء وأبناء البلدية التحرك من أجل هذا الهدف النبيل . فالتعليم هو الضمان الوحيد لنهوض المجتمعات وتنميتها وتطورها 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق