الأخبار

كيفه / رسالة عاجلة من عمدة بلدية أغورط إلى وزير الداخلية واللامركزية

www.kiffamedia.com

السيد وزير الداخلية نحيطكم علما نحن عمدة بلدية أغورط مقاطعة كيفه ولاية لعصابه بأن إحدى قرى بلدياتنا تعيش على وقع توترات اجتماعية خطيرة للغاية .
السيد الوزير قرية مكطع أسفيرة هي تجمع سكني حول سد زراعي كبير ومشهور في المنطقة . كانت القرية تنعم  بسلام ومحبة بين الأهالي عندما تدخل أحد النافذين من غير سكان البلدية لتشييد بناء على مقربة من المزارع في منطقة حتى أهل القرية أنفسهم يتجنبون استغلالها لأي أغراض نتيجة لقربها من المزارع فهي لا تبعد سوى 300 مترا من تلك المزارع .
سكان القرية مزارعون وغيرهم هبوا عن بكرة أبيهم رفضا لهذا البناء .
تدخلت السلطات وأبقت على عنصران من الدرك في عين المكان .
السيد الوزير في الوقت الذي أكتب فيه هذه الأسطر لازال الطرفان يحشدان ويتجمهران في مكان النزاع . حتى أن أحد الأطراف بدأ  نقل الناس من خارج البلدية إلى عين المكان.
السيد الوزير باسمي عمدة البلدية ومن واجبي الحرص على سلامة وأمن الأهالي نطالبكم بالتدخل السريع لتسوية هذا النزاع الذي أصبح ينذر بمواجهات عنيفة بين الأهالي .
عمدة بلدية أغورط
المصطفى ولد أسويلك

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق