الأخبار

كيفه / الصحفي الرياضي باب ولد شيخنا يكتب عن الأزمة التي تعيشها العصبة الجهوية لكرة القدم في كيفه

www.kiffamedia.com 

خلال الأعوام الماضية حرصت العصبة الجهوية لكرة القدم علي مستوي ولاية لعصابة علي إشراف من البداية وحتي النهاية علي مواسم أو بطولة الدرجة الأولي علي مستوي الولاية وثانية علي مستوي الوطن. وفي كل هاذه سنوات المنصرمة كنت حاضرا في كل المباريات والبطولات الجهوية. ولاحظت الإهتمام الكبير للعصبة الجهوية في الولاية. برغم من أن البعض لا يعتقد ذالك. وكثيرا ماكانت العصبة في خدمة رياضيين في تلك الولاية. لكن في هاذ الموسم بذات كانت العصبة الجهوية تتجهز لى إنطلاق الدوري الجهوي. ولكن جاءت جائحة كورونا وتم قفل وتوقف كل الأنشطة رياضية علي مستوي العالم ككل. وبعد إستئناف البطولة التي تتكون من ثمانية فرق ضمن مجموعتين. وفي نفس الفترة كان من المحتمل أن يستأنف الدوري. وجميعنا يعرف درجات الحرارة في الولاية 03 وبي تالي تقرر تأجيل خوفا علي صحة لاعبين وطواقم الأخري. ولكن و أمور كثيرة قد لا يعلمها المتابع هناك و مع الإنشغال الكبير للعصبة الوطنية. وضيق الوقت خاصتا بأن الأدوار الإقصائية للمنطقة الشرقية من المتوقع أن تبدأ يوم غد الموافق 1 يوليو . وبعد إجتماع للعصبة الجهوية رفقة أعضاء الأندية ثمانية تقرر أن تقام مباريات للأندية التي تحتل المركزين الأول و ثاني في المجموعتين وهو أمر أري بأنه صحيح نظرا لضيق الوقت المسموح به . فوافقت كل الأندية علي هذا القرار إلي فريق L’assaba الذي رفض هاذه الفكرة ولانعرف الأسباب المباشرة . فرفض النادي الفكرة . ثم قامت العصبة باستشارة العصبة الوطنية لكرة القدم للخروج بحل يرضي كل الأطراف . وبعد الإستشارات الكثيفة . قبل الفريق المذكور مؤخرا . بأن يشاركه بإسم الولاية لكن . في الفترة التي وافق فيها الأندية السبعة علي تمثيل الفريق للولاية كانت تلك الأندية تعلم جيدا أنها غير مستعدة وجاهزة 100 % . بى تالي وافقوا على تمثيل نادي للعصابة للولاية لاكن رئيس نادي رفض ! .والأن حين ما وافق رئيس النادي علي المشاركة. تم رفض من قبل الأندية الأخري التي أعلنت بأنها أصبحت جاهزة للعب . الكاتب : شيخنا باب شيخنا

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى