الأخبار

كيفه / رقابة باكالوريا ظلم وإقصاء

www.kiffamedia.com 

في إتصال بكيفه ميديا قال بعض الأساتذة بأن ظلما بينا مورس في حقهم عندما تم اقصاؤهم من رقابة مسابقة الباكالوريا .
ومن الغريب والمحير أن يستفيد معلمون في التعليم الأساسي من رئاسة مراكز في مسابقة دخول السنة الأولى إعدادية ثم يستفيدوا أيضا من رقابة مسابقة الباكالوريا .
هذا في حين يستثنى أساتذة ومعلمون مكلفون بالتدريس من رقابة أية مسابقة .
صحيح بأن الظلم ظلمات يوم القيامة لكن هذا النوع جاء فوق كل التصورات ولايمكن تصديقه لكنه وقع بالفعل .
كيفه ميديا وقفت على الكثير من الحالات المؤكدة . إستفاد أصحابها من رئاسة مراكز في مسابقة دخول السنة الأولى إعدادية وتم أيضا تعيينهم في مذكرة رقابة الباكالوريا

أين المدير الجهوي للتعليم ؟ 

أين السلطات الإدارية؟

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى