الأخبار

وزير الصحة : الرئيس أعطى تعليمات بتلقيح الجميع ضد فيروس كورونا

كيفه ميديا / رئيس الجمهورية أعطى تعليمات بتلقيح الجميع 

أكد معالي وزير الصحة السيد سيدي ولد الزحاف، أن فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد الشيخ الغزواني، أصدر تعليماته إلى الحكومة بالعمل على تعميم التلقيح على كافة فئات المجتمع المؤهلة لذلك، حيث عملت الحكومة على اقتناء اللقاحات التي وصلت لحد اليوم 4.289.950 جرعة.

وأضاف خلال إشرافه اليوم الاثنين بالمركز الصحي بتيارت في انواكشوط على الانطلاقة الرسمية للحملة الوطنية الخامسة للتلقيح ضد كوفيد-19، أنه تم بتوجيهات سامية من فخامة رئيس الجمهورية وضع استراتيجيات وطنية للتصدي لهذه الجائحة، تميزت بمرونتها وقدرتها على التكيف حسب الحاجة والحالة الوبائية.

وأضاف أن إدخال اللقاح شكل أحد أهم وسائل مكافحة هذه الجائحة على الصعيدين الوطني والعالمي، حيث بات من الملاحظ ندرة الحالات الحرجة لدى الأشخاص مكتملي التلقيح.

وبين أنه تم لحد الآن استخدام 2.683.161 جرعة، كما تم العمل على تنظيم حملات للتطعيم استفاد منها حتى الآن 1.128.684 شخصا تم تلقيهم للجرعة الأولى و734.734 من مكتملي التلقيح.

وأشار إلى تزايد كميات اللقاحات الواردة إلى البلد، مبرزا أنه نظرا للدراسات والبحوث التي نشرت في هذا المجال، وبناء على تعليمات منظمة الصحة العالمية تمت مراجعة الخطة الوطنية للتلقيح لتشمل الشباب ما بين 12 و18 سنة، وكذلك إدخال الجرعة الثالثة للأشخاص الأكثر عرضة للإصابة والأكثر هشاشة على المستوى الصحي.

وبدوره ثمن عمدة بلدية تيارت السيد أحمد ولد محمد الشيخ ولد اعل، باسم الساكنة اختيار المركز الصحي بتيارت لانطلاق الحملة، وهو ما يعزز الدور الذي يبذله المركز من جهود للتصدي للجائحة.

وأضاف أن هذه الحملة هي الخامسة من نوعها، بعد أربع حملات ناجحة على المستوى الوطني، كان لها الأثر الكبير في مكافحة الجائحة، مشيرا إلى أن ذلك يدخل في إطار الأعمال التي تقوم بها الحكومة، تطبيقا لتوجيهات فخامة رئيس الجمهورية الرامية إلى التصدي للجائحة.

وبدوره أشاد ممثل منظمة الصحة العالمية في بلادنا وكالة، السيد محمد ولد محمد الشيخ، بجهود وزارة الصحة التي استطاعت حماية الشعب من العديد من الأمراض الوبائية، وخاصة كوفيد-19، من خلال استراتيجيات محكمة تم تنفيذها في إطار حملات جادة مكنت من تلقيح نسب معتبرة.

وأضاف أن ظهور المتحور الجديد يتطلب بذل المزيد من الجهود، وإعطاء الجرعات لكل المواطنين، مجددا التزام منظمة الصحة العالمية وغيرها من الشركاء بالعمل المشترك مع الحكومة الموريتانية في محاربة كوفيد-19.

نشير إلى أن الحفل شهد تقديم عرض فني حول أنشطة الحملة والاستراتيجية التي تم وضعها لإنجاحها على عموم التراب الوطني.

وتهدف الحملة، التي تدوم 7 أيام، إلى توفير اللقاح للمواطنين على عموم التراب الوطني وتسهيل ولوجهم للتلقيح عن طريق النقاط الصحية المنتشرة بهدف الوصول لأكبر عدد من المواطنين.

حضر الحفل والي انواكشوط الشمالية وحاكم مقاطعة تيارت وعمدة بلديتها ونائبة رئيسة جهة انواكشوط

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى