الأخبار

كيفه/ هل أطلقت البلدية حملة للنظافة ؟ أم هي حملة على مخصصات النظافة ؟

كيفه ميديا  / أطلقت قبل أيام بلدية كيفة ما أسمته حملة للنظافة ! لكن الحقيقة هي أنها حملة إعلامية إفتراضية ليس لها أي تأثير على أرض الواقع  . فلا تزال المكبات الكبيرة و أماكن تجمع القمامة كما هي . 

وكالة كيفه ميديا قامت اليوم بجولة في نقاط القمامة والمكبات المعروفة في المدينة فلم نلاحظ أي أثر لهذه الحملة التي تحدثت عنها بعض وسائل الإعلام  .

اليوم الأربعاء الموافق 05 /01/ 2022  الساعة الواحدة زوالا  وأثناء تجولنا في المدينة للوقوف على نتائج حملة النظافة لاحظنا أن مكب التميشة الواقع بجوار الثانوية رقم ( 2 ) قد إزداد حجمه وتفاقمت فيه القمامة إلى درجة لم يصلها من قبل  

وفي أحياء السيف و الكبة وبولنوار و التويميرت ……..لاتزال  نقاط تجمع القمامة كما هي بل إزدادت و انتشرت  ليبقى السؤال المطروح حاليا  . 

هل أطلقت بلدية كيفه حملة للنظافة ؟ أم هي حملة على مخصصات النظافة ؟

ولا ننسى هنا تدخل مشروع أوربي بغلاف مالي يتجاوز 800 مليون أوقية و الدعم المقدم من وزارة الداخلية في حدود 80 مليون أوقية . 

ويبقى المواطن في حيرة مما يجري وهو يتفرج على المكبات والقمامة متناثرة في كل مكان وفي المقابل يسمع عن حملات للنظافة من حين لآخر  .

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى