الأخبار

كيفه/ النائب لمرابط ولد الطالب الأمين يشكر الحكومة ويطلب من المواطنين التقيد بالإجراءات الإحترازية

كيفه ميديا / شكر نائب مقاطعة كيفه السيد لمرابط ولد الطالب الأمين الحكومة على ما تقوم به من جهود من أجل التصدي  لفيروس كورونا .

من جهة ثانية طلب النائب من جميع المواطنين التقيد التام بتعليمات الحكومة من أجل وقف إنتشار العدوى 

                  نص ماكتب النائب

تجتاح العالم هذه الأيام موجة عاتية من وباء كورونا بسبب تفشي المتحور الجديد (اوميكرون)،، ومع تأكيد ظهوره في بلدنا ارتفعت الإصابات بشكل حاد مقتربة من عتبة الألف ومائتي إصابة يوميا ، بالإضافة لتسجيل بعض الوفيات وعشرات الحالات الحرجة في المستشفيات ،،،
وتسابق حكومتنا الزمن لمحاصرة الوباء والحد من وتيرة انتشاره بكافة الوسائل والامكانيات المتاحة ، لكن علينا في المقابل كمواطنين مؤازرة تلك الجهود من خلال التقيد التام بالتعليمات الصحية والتي من أهمها : الالتزام بالإجراءات الوقائية المعروفة ، كارتداء الكمامة ، والتباعد الاجتماعي ، وتجنب الزحام في الأسواق ووسائل النقل العمومي وتقليل الزيارات الأسرية ، مع الإقبال الكثيف على مراكز التطعيم ضد الفيروس ،،، وعلى النخبة المثقفة وأئمة المساجد ورجال الدين والشباب الواعي والصحافة الوطنية ، أن يلعبوا دورا أساسيا في التحسيس والتوعية بهذه الإجراءات ، وأن يكونوا عونا وعضدا للسلطات العمومية في مهمتها الشاقة..
الشيء المقلق في هذه الموجة الجديدة هو تمددها لمعظم المدن الداخلية الرئيسية ، حيث تنخفض القدرة الاستيعابية للمؤسسات الاستشفائية ، ويتدنى مستوى الوعي بطرق الوقاية بين السكان ، فعلى سبيل المثال لاحظنا أنه تم خلال اليوم الماضي ( 6 يناير) تسجيل 55 حالة في انواذيبو ، 30 في الزويرات ، و17 في كيفة ، و14 في لعيون..الخ. وإذا كانت هذه الإصابات تعود للمتحور الجديد سريع العدوى ، فهي مرشحة للارتفاع في غضون الأيام المقبلة.
وفي الوقت الذي نشيد فيه بالاجراءات والقرارات الحكومية المتخذة حتى الآن بشأن التصدي للوباء ، فإننا ندعو المواطنين مرة أخرى للتقيد بها والالتزام بما تضمنته تلك الإجراءات الإحترازية من تعليمات مهمة ، لان ذلك هو السبيل الوحيد لكسر سلسلة العدوى والحيلولة دون إصابة المزيد من الأشخاص .

نتمنى السلامة للجميع وأن يرفع الله عنا هذا الوباء في أقرب الآجال ،،

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى