الأخبار

كيفه / إنتقاد شعبي لموقف الحكومة الموريتانية من مقتل 7 مواطنين داخل الأراضي المالية

كيفه ميديا / قامت وكالة كيفه ميديا بإستطلاع لمعرفة رأي المواطنين الموريتانيين وتقييمهم للخطوات التي قامت بها الحكومة في تعاملها مع أزمة قتل سبعة مواطنين من مقاطعة عدل بكرو بولاية الحوض الشرقي داخل الأراضي المالية عندما كانوا في طريقهم إلى قطعان ماشيتهم التي تنتجع داخل التراب المالي .
لم يخفي أغلب الذين سألناهم  – وهم  على اطلاع بما يدور هناك –  لم يخفوا سخطهم بل وغضبهم من ضعف الموقف الموريتاني .
وأكد هؤلاء بأن الشعب المالي مسالم ويحب الموريتانيين ويتعامل معهم بإحترام .

لكن الحكومة المالية وسلطاتها وجيشها ومليشياتها ينظرون إلى المواطن الموريتاني نظرة عداء وحقد شديدين 

لقد أقدمت الحكومة المالية على تكوين مليشيات يطلق عليها اسم ( بوزو ) ومعناه باللغة البمبارية الوحوش التي لاترحم

هذه المليشيات عندما تمسك مواطن موريتاني على الأراضي المالية لاتتفاوض معه لا تستجوبه ولا تسجنه بل تقوم بتصفيته بشكل  مباشر .
من جهة ثانية توجد في  بامكو حكومة عسكرية غير معترف بها دوليا ولا حتى إقليميا ومع كل هذا يتوجه ثلاث وزراء يمثلون السيادة الموريتاتية لمقابلة قائد الإنقلاب في مالي وهي خطوة غير موفقة فكان الأجدر أن ينتقل الوزراء الماليين للإعتذار للشعب وللحكومة الموريتانية  لأن هذه الجريمة تم إرتكابها على الأراضي المالية

 لكن كل ذلك لم يحدث بل هرولت الحكومة الموريتانية إلى الإنقلابي الصغير لتضفي عليه شرعية رفضها العالم بأسره 

ونشير في الأخير إلى أن ولاية لعصابه لها حدود مشتركة مع دولة مالي ويشكوا أبناء ولاية لعصابه من تعامل السلطات المالية معهم ويثنون خيرا على الشعب المالي 

الحسن ولد سيد عايش مدير نحرير وكالة كيفه ميديا 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى