الأخبار

النقابة الحرة للمعلمين الموريتانيين ( بيان)

كيفه ميديا  /  النقابة الحرة للمعلمين الموريتانيين  ( بيان )

النقابة الحرة للمعلمين الموريتانيين

*بيان*
تجوب بعثة من وزارة التهذيب الوطني وإصلاح النظام التعليمي- هذه الأيام- ولايات الحوضين، ولعصابة، بهدف ملاءمة المصادر البشرية المتوفرة، مع متطلبات العملية التربوية.
وتجسيدا لهذا التوجه، قررت البعثة تحويل المعلمين المزدوجين قسرا إلى البوادي والأرياف، وقصر وجود وحيدي اللغة على المدن .
وإزاء هذا الوضع، فإننا في النقابة الحرة للمعلمين الموريتانيين، نجدد موقفنا الثابت، الداعي إلى تسيير معقلن لمصادر القطاع البشرية، وفق معايير شفافة، قابلة للقياس، لايعتدى فيها على حقوق المعلمين، ولا يجار على مكتسباتهم.

وتأسيسا عليه فإننا في النقابة الحرة للمعلمين الموريتانيين، نؤكد مايلي :

1- رفضنا أي إجراء – يواكب العملية السالفة – لايخدم المعلم؛ ولايصون كرامته، ولا يراعي ظروفه.

2- مطالبتنا بوضع معايير شفافة، تضمن مرور هذه الإجراءات الجديدة بسلام، دون أن يلحق المعلم منها ضرر، أو يصيبه أذى.

3- تمسكنا بإشراك النقابات في وضع هذه المعايير، والأخذ برأيها فيها.

4- ضرورة استحداث علاوات تحفيزية مجزية، لمن سيتم تحويلهم خارج المدن الكبرى.

5- تنبيهنا على وجود عشرات المدرسين المسيبين، المحسوبين على مصالح الوازارة، وفي الإدارات الجهوية، يجب أن يكونوا منطلق الإصلاح، ومبتدأ أي استغلال لمصادر القطاع البشرية .

6- استغرابنا لإثارة هذه القضية، في هذا التوقيت بالذات، الذي تستعد فيه هيئة التنسيق المشترك بين نقابات التعليم الأساسي والثانوي، لخوض إضراب  21 من الشهر الجاري، ونعتبره تشويشا متعمدا على الإضراب، ومحاولة فاشلة لإضعاف نسب المشاركة فيه.

7- استعدادنا التام لإسقاط أي قرار لايخدم المعلم، بطرق النضال المكفولة قانونا، المعروفة عرفا.

*المكتب التنفيذي*
انواكشوط: 11 رجب 1443هـ
الموافـــــق : 13 – 02 – 2022

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى