الأخبار

كيفه / بلدية كيفه و الفشل الكارثي والغير مسبوق على الإطلاق

كيفه ميديا  /  بلدية كيفه و الفشل الكارثي و الغير مسبوق على الإطلاق 

أي مواطن من أبناء مدينة كيفه يتصفح وسائل الإعلام و صفحات التواصل الاجتماعي .
سيطرح هذا السؤال ويبحث له عن جواب لعل وعسى .

لماذا بلدية كيفه ميتة لاحياة ولانشاط ولا إنجازات لها يحصل عليها السكوت ؟

نسمع ونقرأ يوميا عن بلديات هنا وهناك شيدوا أسواقا أو رمموا منشآت أو ردموا حفرا تعيق حركة السير أو ………

نسمع ونقرأ عن عمد قدموا جوائز للمتفوقين و شجعوا الأطفال على الدراسة أو وفروا باصات وحافلات لنقل التلاميذ أو………

نسمع ونقرأ يوميا عن عمد قدموا دعما للأسر المعدمة الفقيرة ووزعوا سلات غذائية أو قدموا كسوة للأيتام من أبناء بلديتهم أو ……

عندنا في كيفه لم يحدث شيئ من هذا أو ذاك والمأمورية على وشك النهاية .

لكن عكس ذلك نسمع ونرى أن جباية سوق الحيوانات وكلت إلى فلان و جباية سوق كيفه التجاري الضخم بيد فلان و شؤون النقل في مشروع النظافة يسيرها فلان و الأمثلة كثيرة ومتعددة …….

هل بلدية كيفه عبارة عن كعكة في ظاهرها إسناد وتوزيع للمهام على الأشخاص وفي باطنها أمور أخرى ؟

تدخل مشروع أوربي بغلاف مالي كبير إنتهت فترة تدخله أو أوشكت على النهاية والنتيجة صفر .

المكبات و القمامة طردت وتطرد يوميا أسرا من منازلها كما يحدث في أحياء التميشة ناحية الثانوية رقم 2 و كذلك حي أتويميرت و طيبة و أحياء أخرى……..

هل نحن أمام منتخبين لا يطمحون لمواصلة مسارهم السياسي و يكتفون بما تحصلوا عليه من هذه المأمورية ؟

أم أن  هؤلاء المنتخبين سيحاولون إعادة الكرة مرة أخرى كنوع من إحتقار المواطنين و إستغلال ضعف الذاكرة و إنعدام المحاسبة ؟

هل يعقل أن يرحل مشروع COURRIEL الممول أوربيا ولم تتغير واجهة مدينة كيفه إلا إلى الأسوأ من حيث إنتشار القمامة و المكبات وعدم تجهيز البلدية لوجستيا بالوسائل التي كانت مرصودة و محددة ؟
أين السلطات الجهوية الوصية على بلدية كيفه ؟
أسئلة ضمن أخرى تشغل بال كل مواطن في مدينة كيفه ويبحث لها عن أجوبة .

قسم التحرير بوكالة كيفه ميديا 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى